خبر

أوضح د. الشبيلي أن الشيخ حمد الجاسر وقف وقفاتٍ مطوّلة مع تاريخ الملك عبدالعزيز متأملاً ودارسًا وباحثًا ومؤرّخـًا، ومعجبًا بالدور الكبير الذي أدَّاه الملك عبدالعزيز في تاريخ هذه البلاد، ومقدّرًا الجهود التي بذلها في سبيل توحيدها وبنائها وتطويرها والنهوض بها؛ لا سيّما وأنّ علامة الجزيرة شاهد عصر بمعايشته أزيد من أربعة عقود إبّان عهد المغفور له الملك عبدالعزيز.